استقبل آخر الأخبار دقيقيه بدقيقة عن أهم القضايا الساخنة مع NewsHub. حمّل الآن.

سبعة أسباب تجعل مرتضى منصور غير مسئول عن مذبحة الدفاع الجوى!

12 فبراير, 2015 12:14 م
53 0

العديد من صفحات مواقع التواصل الإجتماعى ووسائل الإعلام إتهمت مجلس إدارة نادى الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور على إنه كان شريكا فى مذبجة الدفاع الجوى التى حدثت الأحد الماضى والتى راح على إثرها 19 شهيدا بحسب الرواية الرسمية لوزارة الصحة المصرية.

مرتضى منصور رئيس الزمالك والذى صنفته صحيفة الجارديان البريطانية بأنه أحد أكثر رؤساء الأندية الرياضية فى العالم إثارة للجدل يحاول الكثيرون تحميله مسئولية الذى حدث خصوصا أن مرتضى منصور لديه أعداء كثيرون بسبب مواقفه السياسية التى لاترضى البعض وخلافه مع جماعة الوايت نايتس بالإضافة لمشاكله الأخيره مع بعض الصحفيين جعلت الشو الإعلامى ينصب ضده دون غيره بعد الأحداث الأخيرة وسنستعرض فى هذا التقرير بعض الأسباب التى تكشف عن أن مرتضى لم يكن السبب فى المذبحة وأن كل هذا يحدث من أجل حجب الرؤية عن المتسبب الحقيقى عن المذبحة.

1_مرتضى منصور بصفته رئيس لجنة الأندية كان ممثل الأندية للتفاوض مع الحكومة لعودة الجماهير والقرار النهائى كان فى يد الأمن ووضح أن قرار عودة الجماهير كان خطأ كبير من الحكومة التى لم تقدر أبعاد المشكلة خصوصا وإنها تعرضت للخداع بسبب نجاح الحضور الجماهيرى فى مباراتين مصر والسنغال والأهلى وسيوى سبورت فى نهائى الكونفدرالية وتلك المباريات لها طابع خاص بعكس مباريات الدورى.

5_مرتضى منصور أعلن عن تجهيزه لمفاجأة فى مباراة إنبى وبحسب حديث حازم إمام نجم الزمالك الذى أكد إنه إتفق مع المستشار مرتضى منصور برفقة عمر جابر على أن يتنازل مرتضى منصور عن كل القضايا المرفوعة ضد قيادات الألتراس المحبوسة فى قضية إقتحام النادى ولكن المذبحة دمرت كل شيء وحاول بعض أعداء رئيس الزمالك الترويج بأن المفاجأة هى أن يقوم مرتضى منصور بالمشاركة فى قتلهم ولو أدخلنا المنطق كيف لرجل وهو يخطط لقتل الكثير من الأفراد أن يعلن قبلها عن إنه يحضر مفاجأة لهم خصوصا وأن هذه التصريحات قد تدخله فى مشاكل قانونية بعد ذلك.

6_مرتضى منصور سمح للآلتراس بحضورالتمرين قبل ماتش الأهلي وكانت بداية المصالحة بينه وبين الوايت نايتس وحتى قبل مباراة إنبى لم يهاجمهم إطلاقا وهذا يؤكد عن إن نية الصلح كانت موجودة لمجلس إدارة الزمالك مع الوايت نايتس.

7_ماحدث فشل أمنى كبير فوزارة الداخلية لم تتوقع أعداد الجماهير وهى من خصصت بوابة وحيدة للدخول وهى من صنعت القفص الحديدى وهى من ضربت الغاز المسيل للدموع ومازاد الطين بله هو أن قيادات الوايت نايتس تجمعت فى الخامسة مساءا وتكدست أمام تلك البوابه ورفضوا التفتيش وحدث تراشق بينهم وبين الشرطة وتم إطلاق شماريخ مما أدى لإحتراق سيارتين للشرطة وللأسف فإن معظم سياسات الداخلية فى التعامل مع المتظاهرين فى الكثير من المواقف لم تكن موفقة وساهمت فى سقوط العديد من الشهداء وتحميل مرتضى أو مجلس إدارة الزمالك أو حتى الزج بلاعبى الزمالك فى القضية شيء من العبث وهذا سيفرغ القضية وسيجعلنا لانعرف من المتسبب الحقيقى وراء المذبحة .

ولايمكن تغافل أن مرتضى منصور له الكثير من الأخطاء فى إدارته للأمور ولكنه على المستوى الإدارى نجح فى إنقاذ الزمالك من شبح الإفلاس وأعاد للزمالك هيبته الرياضية وقاد الفريق لتصدر الدورى المصرى بفارق ثلاثة نقاط عن إنبى وتسعة نقاط عن الزمالك ويحسب لمجلس إدارة الزمالك إنه على الفور قرر تشكيل لجنة قانونية لمتابعة تحقيقات أحداث الدفاع الجوي و تشكيل لجنة أخرى تضم رموز النادي من أجل زيارة أهالي الضحايا لتقديم واجب العزاء ودعمهم وتشكيل صندوق دعم للشهداء من أجل صرف تعويضات مادية لأسرهم وقرر إطلاق أسماء الضحايا على المنشأت بالنادي ووضع صورهم داخل مقر القلعة البيضاء وكل هذا لن يعوض مصر فى شهدائها ولكن هذا يوضح نية مجلس إدارة الزمالك على تخليد زكرى الشباب الذى ضحى بحياته من أجل ناديه.

مصدر: hihi2.com

حصة في الشبكات الاجتماعية:

تعليقات - 0