البنك الدولي يربط الفقر بـ"تغيُّر المناخ".. والكتاني يَعترِض

16 فبراير, 2015 12:00 م

7 0

حتَّى المُناخ أبى إلا أن يَزيد من بُؤسِ الفقراء ومُعاناتهم؛ أو على الأقل هذا ما كشف عنه تقرير حديث صادر عن مجموعة البنك الدولي العازم على جمع خبرائه في مَجالي الفقر وتغيُّر المناخ، السنة الجارية، مع باحثين من مختلف أنحاء العالم للمساعدة في وضع إرشادات وتوصيات في مجال السياسة العامة.. وأفادت ذات الوثيقة بأن الجهود المبذولة التي تستهدف إنهاء الفقر المُدقع، بحلول عام 2030، ستهم مكافحة التغيرات المناخية والعمل كذلك على تحسين الظروف المعيشية ومستقبل الفئات الفقيرة والمعوزة.

وسجل التقرير أن الفقراء ،الذين يعيشون بالكاد فوق خط الفقر، هم الأكثر تعرُّضا للمخاطر الناجمة عن تغير المناخ.. "ليس لديهم سوى النَّزر اليسير للتكيُّف مع الصدمات المناخية أو التعافي من آثارها بسرعة، ويعيشون في أحوال كثيرة في الأراضي الأكثر عرضة للخطر بسبب رخص أسعارها، كالمنازل التي تقع على جوانب الأنهار التي تغمرها مياه الفيضانات والسيول أو على حواف التلال المعرضة للانهيارات الأرضية أو في الأراضي الزراعية التي لا تصلها مياه الشرب النظيفة".

ويربط البنك الدولي بين الأضرار التي قد تتسبب فيها الظواهر المناخية المتطرفة بمنازل الفقراء وأعمالهم وبين خروجهم من براثن الفقر، والتي غالبا ما تكون السبب الرئيسي وراء سقوطهم في الفقر.. وفي الوقت الذي يرى الخُبراء الاقتصاديون بمجموعة البنك الدولي أن "تغير المناخ يمثل تهديدا مباشرا وفوريا على الجهود المبذولة لتخفيف حدة الفقر"، يعتبر الخبير الاقتصادي عمر الكتاني أن البنك الدولي يرمي، عبر مثل هذه التقارير، إلى تبرير الفقر بمبررات لا علاقة لها بالواقع.

وشبَّه أستاذ الاقتصاد بجامعة محمد الخامس بالرباط تقرير البنك الدولي بـ "الضحك على ذقون الفقراء"، معتبرا أن المؤسسة العالمية تعتبر الاقتصاديين والمفكرين في العالم الثالث سُذَّجا أو أن تكوينهم ضعيف أو تفكيرهم غير سليم، مؤكدا في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية أنه لا علاقة بين التغيير المناخي والنمو الاقتصادي".

وأوضح الكتاني أن "العلاقة قائمة بين زيادة الفقر وزياة الغنى في المجتمعات، فالمعطيات والإحصائيات الأخيرة تؤكد أن هناك تمركُزا للغنى الذي يعكس تمركزا للفقر وهذا هو المشكل"، يؤكد الخبير متابعا: "صحيح أن هناك تغيرا مناخيا عبر العالم لكنه يجب أن لا يؤثر على الفقراء بل يجب أن يؤثر على الأغنياء أيضا".

مصدر: hespress.com

إلى صفحة الفئة

Loading...