التشاؤم يخيم على الأسر المغربية .. وغالبيتها تعجز عن الادخار

12 فبراير, 2015 07:00 ص

4 0

لا زالت جلُّ الأسر المغربية، متشائمة بخصوص قدرتها على الادخار خلال الشهور القادمة؛ وفق ما كشفت عنه مذكرة صادرة عن المندوبية السامية للتخطيط حول نتائج بحث الظرفية لدى الأسر، خلال الفصل الرابع من سنة 2014، إذ ترى 85.5 بالمئة من الأسر أنها غير قادرة على الادخار خلال 12 شهرا المقبلة.

ذات الوثيقة الاقتصادية، أوضحت أن قرابة 58 بالمئة من الأسر تَستطيعُ مداخيلُها تغطيةَ مَصاريفها، فيما تستنزف 36.2 بالمئة منها من مدخراتها أو تلجأ إلى الاستدانة، في حين 5.6 بالمئة فقط من الأسر تصرح بتمكنها من ادخار جزء من مدخولها. وبذلك استقر رصيد مؤشر الوضعية المالية الحالية للأسر في مستوى سلبي وصل إلى 30.6- نقطة مسجلا بذلك تدهورا سواء بالمقارنة مع الفصل السابق 2.3- نقطة أو مع نفس الفصل من سنة 2013 1.2- نقطة.

وبخصوص توقعات الأسر لأثمنة المواد الغذائية، فتعتقد 85.8 بالمئة من الأسر أن أثمنة المواد الغذائية قد عرفت ارتفاعا في السابق مقابل 83.4% خلال الفصل الثالث من نفس السنة و91.9 بالمئة خلال الفصل الرابع من السنة الفارطة. وقد عرف رصيد هذا المؤشر تدهورا ب 2.7 نقطة مقارنة مع الفصل السابق وتحسنا بـ 6.3 نقاط مقارنة مع نفس الفصل من 2013.

وفيما يتعلق بالتوقعات المستقبلية لتطور أثمنة المواد الغذائية، حسب مذكّرة المندوبية السامية للتخطيط، ترى 79 بالمئة من الأسر استمرار ارتفاعها في المستقبل مقابل 78 بالمئة في الفصل الثالث من 2014 ، و77 بالمئة في الفصل الرابع من 2013. و بذلك انخفض الرصيد الخاص بالتطور المستقبلي لهذه الأثمنة ب 0.3 نقطة و 1.2 نقطة خلال هاتين الفترتين على التوالي. يؤكد التقرير.

وعلاقة بالتطور السابق لوضعيتهم المالية الخاصة، فقد عرفت آراء الأسر تدهورا بـ 3.4 نقطة مقارنة مع الفصل السابق و بـ 7.3 نقطة مقارنة مع نفس الفترة من 2013.

على العكس من ذلك، ترى الأسر المغربية أن المستوى العام للمعيشة قد تحسن، خلال الفصل الرابع من سنة 2014، سواء مقارنة مع الفصل السابق أو مع نفس الفترة من 2013. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في 16,5 - نقطة متابعا منحاه التصاعدي الذي بدأه منذ الفصل الأول من سنة 2013 مسجلا بذلك ارتفاعا ب 0.9 نقطة و بـ 3.4 نقاط خلال هاتين الفترتين على التوالي. كما عرفت تصورات الأسر للتطور المستقبلي لمستوى المعيشة، تحسنا بـ 0.4 نقطة مقارنة مع الفصل السابق وتدهورا بلغ 4.8 نقاط مقارنة مع نفس الفترة من 2013.

توقعات الأسر المغربية كانت أقل حدة باستفحال البطالة خلال الفصل الرابع من 2014، حيث توقعت 74.8 بالمئة من الأسر ارتفاعا في عدد العاطلين خلال 12 شهرا المقبلة مقابل 76 بالمئة في الفصل السابق و 75.4 بالمئة في نفس الفترة من السنة الماضية. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ 68- نقطة مسجلا بذلك تحسنا طفيفا سواء مقارنة مع الفصل السابق0.8 + نقطة أو مع نفس الفترة من السنة الماضية 0,2+ نقطة.

مصدر: hespress.com

إلى صفحة الفئة

Loading...