بعد عودة خرجة .. من سيحمل شارة عميد المنتخب المغربي؟

20 مارس, 2015 11:20 ص

14 0

من سيحمل شارة العمادة بالفريق الوطني عقب عودة خرجة؟ سؤال يطرحه جل المتتبعين لأخبار الفريق الوطني في الآونة الأخيرة، بالنظر إلى القيمة الكبيرة للمهدي بنعطية المنتقل إلى بايرن ميونيخ الصيف الماضي، وكذلك للمكانة التي كان يحظى بها خرجة داخل المنتخب كقائد للمجموعة.

وهنأ الدولي المغربي وعميد الفريق الوطني المهدي بنعطية، زميله حسين خرجة على عودته لحمل قميص المنتخب من جديد بعد غياب قرابة السنتين، وذلك عقب المناداة عليه من قبل الناخب الوطني بادو الزاكي من أجل المشاركة في اللقاء الودي المرتقب أن يجمع المنتخب المغربي بنظيره الأوروغوياني في 28 من مارس الجاري.

وقال مدافع بايرن ميونخ الألماني في تدوينة على صفحته الرسمية بالموقع الاجتماعي تويتر "هنيئا لعميدنا حسين خرجة بعودته للمنتخب.. لاعب كبير، إنسان رائع"، ضاربا موعدا للقائه من جديد خلال المعسكر الذي سيسبق مباراة "السيليستي" بأكادير.

ومما لا شك فيه أنه في حال عودة خرجة بنفس القوة التي ترك عليها المنتخب قبل سنتين حين قاد "أسود الأطلس" بجدارة في العديد من المواجهات الرسمية، آخرها كأس أمم إفريقيا 2012 بغينيا الاستوائية والغابون، فإن ذلك سيحدث تغييرا على مستوى العميد ونائبه داخل الفريق الوطني.

ويزاول حاليا خرجة بنادي سوشو، الذي خاض معه 14 مباراة هذا الموسم بدوري الدرجة الثانية الفرنسي وسجل هدفا واحدا، علما أنه ظل بدون فريق لمدة سنة تقريبا بعد انفصاله عن نادي العربي القطري خلال الموسم ما قبل الماضي.

وعرف خرجة طيلة السنوات التي قضاها بالمنتخب الوطني بالصرامة وقوة الشخصية داخل الميدان، الشيء الذي جعله من أبرز من حمل شارة العمادة بالفريق الوطني، خصوصا بعد اعتزال نور الدين نيبت سنة 2007.

مصدر: hespress.com

إلى صفحة الفئة

Loading...