ماذا أصبح يفعل أبطالنا الرياضيون بعد اعتزالهم؟

13 مايو, 2015 11:00 م

87 71

ماذا أصبح يفعل أبطالنا الرياضيون بعد اعتزالهم؟

استغرب الجميع عند رؤية التحول الغير منتظر لستة من أعظم نجوم الرياضة الوطنية، والذين وافقوا بدورهم بكل طواعية في أن يكونوا طرفا في اللعبة.

اكتشفوا معنا فيلم " المغرب ملعب ديالنا كاملين " مع عزيز بودربالة، نزهة بدوان، مروان الشماخ، الحسين خرجة، أحمد فرس و يوسف حجي كما لم تروهم من قبل.

النجم الكروي المغربي يوسف حجي، اختار بدوره التوجه ل مجال الجزارة، ليضع بذلك موهبته رهن إشارة المغاربة، بعدما أسعدهم لسنوات بلمساته الكروية الرائعة. ولا يخفي يوسف حجي رغبته الجامحة بالتميز في مجال الجزارة كما تميز في وقت سابق في مجال كرة القدم.

مروان الشماخ وقع اختياره على عالم الغناء لإبراز موهبته الفنية في هذا المجال، ولا أحد يعلم ما إذا كان الأمر يتعلق باستثمار جديد من طرف هذا الرياضي المغربي، أم مجرد هواية فقط، ويؤكد العارفون أنه كيفما كانت الدوافع وراء هذا الاختيار، فإن الجميع يجب عليه ألا يفوت هذه الفرصة من أجل توجيه الدعوة للشماخ من أجل تنشيط حفله أو عرسه.

وجاءت المفاجأة من حسين خرجة، الكروي المغربي الشهير، الذي يلعب بانسيابية في الملعب، هذه الانسيابية هي التي دفعته للاهتمام بالصيد البحري.

النجم المغربي أحمد فرس اختار بدوره الاختفاء عن الانظار والعمل كراعي للماشية بإحدى القرى النائية في الجنوب المغربي.

أما البطلة المغربية السابقة نزهة بيدوان، فقد اختارت فتح محل للحلاقة بحي النهضة بمدينة الرباط ، وما على كل راغب بالاستفادة ة من خدمات هذا المحل إلا التوجه صوبه، مع نصيحة من القلب هو تفادي الهروب دون أداء المقابل، فكما يعلم الجميع رقمها القياسي في مسافة 400 و 52 ثانية متر فهي لا تزال متخصصة في العدو السريع.

مصدر: hespress.com

إلى صفحة الفئة

Loading...