هكذا اختار الزاكي لائحة المنتخب الأولية قبل مباراة الأوروغواي

13 مارس, 2015 09:33 م

21 0

لم تعرف اللائحة الأولية للمنتخب التي كشف عنه الإطار الوطني بادو الزاكي مفاجآت كبيرة، حيث شملت القائمة المستدعاة جميع الأسماء التي شاركت في مجموعة من المباريات الودية التي أجرتها النخبة الوطنية العام الماضي مع إضافة بعض الأسماء الشابة والجديدة وأخرى ذات الخبرة والتجربة.

ولم يبد الزاكي من خلال نظرة على لائحة الـ34 لاعبا المستدعاة، أي ردة فعل واضحة على قرارات الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، والقاضية بحرمان المنتخب الأول من المشاركة في دورتين مقبلتين من كأس أمم إفريقيا، سنوات 2017 و2019، في انتظار قرار محكمة التحكيم الرياضية التي ستبت قريبا في طلب سحب العقوبات المقدم من طرف المغرب.

وما يؤكد هذا الطرح، هو أن الزاكي لم يستدع أسماء كثيرة ذات سن صغيرة في محاولة لبداية الإعداد منذ الآن لجيل جديد من اللاعبين تحسبا لأمم إفريقيا 2021، كما أنه لم يبعد أسماء بلغت ربيعها الرياضي، مثل مروان الشماخ والحسين خرجة وآخرون، الذين من شأنهم إعطاء إضافة قوية للمنتخب في مشوار بحثه عن التأهل إلى نهائيات كأس العالم المزمع إجراؤها بروسيا سنة 2018.

واعتبر الإطار الوطني حسن مومن في تصريح خص به "هسبورت" أن الناخب الوطني لم يجد بعد الحارس الأول والثاني للمنتخب، اللذان من شأنهما الدفاع عن عرين المنتخب خلال الاستحقاقات القادمة، "وهو ما يفسر استدعائه لأسماء جديدة مثل منير محمدي حارس نومانسيا الإسباني، ومنحه الفرصة لاسمين من الدوري المغربي وهما محمد أمين البورقادي وعلي محمدي".

وأوضح مدرب المنتخب سابقا، أن الزاكي بعث الكثير من الإشارات من خلال توجيهه الدعوة لأسماء معينة، مثل اللاعب الشاب لنادي أوتريخت الهولندي سفيان أمرابط، "ما يعني أن الباب مفتوح أمام جميع اللاعبين الذين بإمكانهم منح الإضافة، وذلك بغض النظر عن سنهم"، مردفا: "أظن أن المنتخب يعاني من خلل على مستوى وسط الميدان الدفاعي، إذ لم ينجح أي لاعب في كسب ثقة الزاكي الكاملة، وهو ما دفعه إلى إعادة توجيه الدعوة من جديد إلى خرجة، من أجل إعادة اكتشافه، وما إن كان بمقدوره منح الإضافة المرجوة".

وأشاد المتحدث نفسه بالطريقة التي تعامل بها الزاكي مع الظرفية الراهنة من خلال الحفاظ على أساسات المنتخب وعدم الكشف عن أي من مخططاته المستقبلية حول كيفية التعامل مع قرارات "الكاف"، وذلك إلى حين تثبيتها من قبل "Tas".

وينتظر أن يقلص بادو الزكي خلال اليومين المقبلين لائحة المنتخب من 34 لاعبا إلى 23، وذلك قبل 15 يوما من موعد المباراة المرتقب أن تجمع الفريق الوطني بمنتخب الأوروغواي على أرضية الملعب الكبير لأكادير.

مصدر: hespress.com

إلى صفحة الفئة

Loading...